raya

مع العبد الصالح

كتاب مع العبد الصالح فيه اجوبة للامام احمد الحسن (ع)كتاب مع العبد الصالح.

قال العبد الصالح (عليه السلام)

" إذا أصبحتم تحصنوا بالله ، وإذا أمسيتم التجأوا إلى كهف الله "

" تمسك بالذي فطر كل شيء وأعطى كل شيء خلقه ، واقبل كل ما يخبرك به سبحانه تعرف كل شيء منه ولن تضيع ، ولن تضل ولو ضاع وضلّ أهل الأرض بأجمعهم "

رابط التحميل.

المحطة الخامسة : تلك الدار الآخرة نجعلها للذين لا يريدون علواً
المحطة الخامسة : علاج قساوة القلب
المحطة الخامسة : كيف يكون الايمان مستقراً
المحطة الخامسة : ما يتعلق بالنصائح العامة وبعض كلامه عليه السلام
المحطة الرابعة :إعمال بحوث مقارنة
المحطة الرابعة :نصيحة منه بكتابة بعض البحوث
لمحطة الرابعة :ما يتعلق بالمناظرات والبحوث : بعض وصاياه (عليه السلام) بخصوص المناظرات
المحطة الثالتة : الرؤيا بالمعصوم في غير مواصفاته المعروفة
المحطة الثالتة : العلم كله حجة على الانسان إلا ما عمل به
المحطة الثالتة :بداية السنة عند الله
المحطة الثالتة : إلهي أنت كما أحب
المحطة الثالتة : حجة الله وختم النبوة
المحطة الثالتة : كيف قهر الاولياء أنفسهم لما يرضي الله
المحطة الثالتة : كيف تستقر المعرفة الحقيقية في القلب ويحقق الانسان هدف الانبياء
المحطة الثالتة : ما هو القلب الذي يعي به الانسان
المحطة الثالتة : بداية المؤمن ربما تكون بالدعاء ، ويكفيه الوقوف بباب الله راجياً
المحطة الثالتة : معنى السماء الأولى
المحطة الثالتة : بالطعام يموت ابن آدم وبكلمة الله يحيى
المحطة الثالتة : ماذا يقصد ابراهيم (عليه السلام) بقوله : لا أحب الآفلين
المحطة الثالتة : الصلاة على آل محمد الائمة والمهديين (عليهم السلام) وموقع فاطمة (عليها السلام) منها
المحطة الثالتة : أنا خير منه " .. مشكلة المنكرين دائماً
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: جرأة المخالفين على والده ووالدته عليهما السلام
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: كيف عرّف الله حجته ابراهيم عليه السلام
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: اختبار حجة الله بغير أدلته
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: الخلافة الإلهية والحكم
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: هل جعل الخلافة والإمامة تشريعياً أم تكوينيا
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة:العمل في عالم الذر
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: الفرق بين العصمة والتسديد .. لقاء موسى (عليه السلام) بالعبد الصالح عليه السلام
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: الرفع وجسد المرفوع
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: ما يترتب على الرفع
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: معنى الرفع
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: فاذا حضرته الوفاة فليسلمها الى ابنه أول المهديين
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: مجيء الوصي قبل الحجة
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: معنى الحجة الصامت
المحطة الثالتة : أنا خير منه " .. مشكلة المنكرين دائماً
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: الحجة الناطق على الناس الآن
المحطة الثالثة : ما يتعلق بالعقـيدة: من كان الحجة الناطق على الناس قبل مجيء اليماني
المحطة الثانية : دعوا الأمر حتى يأتي وقته
المحطة الثانية : هل النور هنا هو نفسه النور في العوالم العلوية
المحطة الثانية :مقطع من الزيارة الجامعة
المحطة الثانية : رواية : ( لا تنقضي الدنيا حتى يجتمع رسول الله (صلى الله عليه وآله) وعلي (عليه السلام) في الثوية .. )
المحطة الثانية : رواية السمري
المحطة الثانية : إمام ينسب الفعل لنفسه والمقصود هو إمام آخر
المحطة الثانية : السؤال عن الجزئيات في الروايات
المحطة الثانية : ما يتعلق بالروايات : هل يحق لغير المعصوم بيان معنى رواية متشابهة
المحطة الاولى : قراءة ( بكل أمر ) في سورة القدر
المحطة الاولى : ما يتعلق بالقران الكريم وقفة مع نصوص المسلمين ومقارنتها بما بين أيدهم من القرآن اليوم
تقديم
الاهــداء
الطبعة
  • وأوصيكم أن توصلوا الحق لطلابه برفق ورحمة وعطف فأنتم تحملون لهم طعام السماء فلا تتبعوا صدقاتكم بالمن والأذى: ﴿يأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُبْطِلُواْ صَدَقَاتِكُم بِالْمَنِّ وَالأذَى﴾، فإن لم يكن لكم في هدايتهم حاجة فلتكن لكم في أن تكونوا عوناً لنا في عرصات القيامة حاجة كونوا ممن يفاخر بهم الجليل ملائكته. أعينونا بعلم وعمل وإخلاص وإصلاح ذات بينكم، كونوا خير أمة أخرجت للناس، وإن لم يكن أصحاب الكهف فكونوا أنتم لمن قبلكم ومن يأتي بعدكم عجباً.
    الإمام أحمد الحسن اليماني كتاب الجواب المنير الجزء الثالث
  • رجائي أن شيعة آل محمد (ع) يصطفون تحت هذه الراية فهي راية الحق الوحيدة البارزة، والمنادية بالحق، الراية الوحيدة التي لم تداهن ولم تدخل فيما دخل فيه أهل الباطل، ومُخطأ من شيعة آل محمد (ص) من يُعوِل على هؤلاء الذين أيديهم صفرات من الدليل سواء الشرعي أم العقلي على مايدعون من وجوب تقليد ونيابة، مُخطأ من يُعوِل على هؤلاء الذين لايثقون ببعضهم بعضا وكل واحد منهم اخذ مجموعة من شيعة آل محمد (ص) وحزَّبَهم لنفسه دون أن ينصبه الله، حتى فرقوا شيعة آل محمد (ع) شيعا وجعلوهم لايكادون يلتقون حتى في تحديد يومي العيدين...
    الإمام أحمد الحسن اليماني رسالة بمناسبة عيد الغدير
  • اسأل نفسك وليسأل كل منصف نفسه السؤال الحتمي بعد معرفة ما روي في كتب المسلمين أن رسول الله محمداً (ص) عندما مرض بمرض الموت طلب ورقة وقلم ليكتب كتاباً وصفه رسول الله محمد (ص) بأنه كتاب يعصم الأمة التي تتمسك به من الضلال إلى يوم القيامة، فمنعه عمر وجماعة معه من كتابة هذا الكتاب في حادثة رزية الخميس المعروفة، فالسؤال هو: هل يقبل أحد أن يتهم رسول الله محمداً (ص) أنه قصَّر في كتابة هذا الكتاب المهم والذي يعصم الأمة من الضلال بعد أن كانت عنده فرصة لأيام قبل وفاته يوم الاثنين ليكتبه ؟
    الإمام أحمد الحسن اليماني الوصية المقدسة الكتاب العاصم من الضلال
  • 1
  • 2