raya

فهرس المقال

كلماتٌ من التوراة

ورد في الكتاب المقدس ( العهد القديم ) سفر يوشع ص76 موضوع / طمأنينة باطلة /

…… لا تعتمد على مكاسب الظلم

فهي لا تنفعك في يوم الهلاك

لا تتقلب مع كل ريح **

وفي كل طريق لا تسلك

بل كن ثابتاً في اعتقادك

وفي كلامك صادقا ً

كن حاضراً دائماً للاستماع

ومتأنياً في الجواب

جاوب إن كنت تعرف

والأفضل فاسكت

في الكلام كرامة ٌ أو مذلةٌ

ولسان الإنسان خطر عليه

إياك أن تدعى نماماً

وبلسانك مخادعا ً

فكما يُلحق العار بالسارق

تلحق المذمة بصاحب اللسانين

لا تكن مسيئاً في كبيرةٍ أو صغيرةٍ

ولا تنقلب من صديق إلا عدو

قبيح السمعة يرث الخزي والعار

وكذلك صاحب اللسانين

لا تستسلم لأهوائك

فتُمزق نفسك كثورٍ هائج

وتلتهم أوراقك وتتلف ثمارك

فتبقى أنت كالشجرة اليابسة

وورد في نفس السِفر ص82 موضوع  / الكبرياء /

لا تنقم على أحدٍ

وفي كبرياء أبداً لا تتصرف

الكبرياء مكروهة عند الرب والناس

وكذلك ارتكاب الظلم

تنتقل الممالك من اُمة ٍ إلى أمة ٍ

بسبب المظالم والكبرياء والطمع

لماذا الكبرياء والإنسان تراب ورماد ؟

بل حتى في الحياة يفسُدُ جسدُهُ

المرض الطويل يهزأ بالطبيب ،

والملك اليوم ، في غدٍ يموت

والإنسان حين يموت

يرث الحشرات والوحوش والدود

مصدر الكبرياء الابتعاد عن الله

ابتعاد القلب عن الخالق

فالكبرياء مصدرها الخطيئة

والمتمسك بها يفيضُ رجساً

الرب يهدم عروش الحكام

ومكانهم يجلس الودعاء

الربُ يقتلع الأمم المتعجرفة

ومكانها يغرس الأمم المتواضعة

الرب يقلب بلدان الأمم

ويهدمها إلى أساس الأرض

ومن الناس من يُبعِدُهُم ويبيدهم

ومن الأرض يمحو ذكرهم

الكبرياء لم تُخلق للإنسان ،

ولا الغضب لبشر مولود

من يستحق التكريم ؟ البشر

من يستحق التكريم ؟ الذين يخافون الله

ومن يستحق الاحتقار ؟ البشر

ومن يستحق الاحتقار ؟ الذين يخالفون الوصايا

( أي وصايا الحجة على الخلق ومنها وصايا موسى وعيسى (ع) ومنها وصايا خير الخلق محمد واله الطاهرين (ص) فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر … )

كما يكرم الإخوة كبيرهم

يُكرم الرب الذين يخافونه

مخافة الرب عزةٌ للغني

والرفيع والفقير على السواء

لا تجوز إهانة الفقير العاقل

ولا يليق تكريم الرجل الخاطئ

الحكام والقضاة  والوجهاء يستحقون التكريم

لكن لا أحد منهم أعظم ممن يخاف الرب

العبد الحكيم يخدمه الأحرار

ومن كان عاقلاً لا يتذمر

لا تتقاعس عن القيام بعملك

واتضع أمام الصعاب

من يعمل وهو في رخاء ،

خير ممن يتباهى ويعوزه الخبز

تواضع يا بني ولا تعتد بنفسك

وأعط لها من القيمة ما تستحق

المسيءُ إلى نفسه من يبرره ؟

والذي يهين نفسه من يحترمه ؟

………..

 

  • رجائي أن شيعة آل محمد (ع) يصطفون تحت هذه الراية فهي راية الحق الوحيدة البارزة، والمنادية بالحق، الراية الوحيدة التي لم تداهن ولم تدخل فيما دخل فيه أهل الباطل، ومُخطأ من شيعة آل محمد (ص) من يُعوِل على هؤلاء الذين أيديهم صفرات من الدليل سواء الشرعي أم العقلي على مايدعون من وجوب تقليد ونيابة، مُخطأ من يُعوِل على هؤلاء الذين لايثقون ببعضهم بعضا وكل واحد منهم اخذ مجموعة من شيعة آل محمد (ص) وحزَّبَهم لنفسه دون أن ينصبه الله، حتى فرقوا شيعة آل محمد (ع) شيعا وجعلوهم لايكادون يلتقون حتى في تحديد يومي العيدين...
    الإمام أحمد الحسن اليماني رسالة بمناسبة عيد الغدير
  • ادعوكم ايها الناس ان تنقذوا انفسكم من فتنة هؤلاء العلماء غير العاملين الضالين المضلين تدبروا حال الأمم التي سبقتكم هل تجدون ان العلماء غير العاملين نصروا نبياً من الأنبياء أو وصياً من الأوصياء فلا تعيدوا الكرة وتتبعون هؤلاء العلماء غير العاملين، وتحاربون وصي الأمام المهدي ، كما اتبعت الأمم التي سبقتكم العلماء غير العاملين ، وحاربت الأوصياء والأنبياء المرسلين أنصفوا أنفسكم ولو مرة ، وجهوا لها هذا السؤال ، هل سألتم رسول الله(ص) والأئمة عن علماء اخر الزمان قبل أن تسألوا علماء اخر الزمان عن وصي الأمام المهدي هل سألتم القرآن عن العلماء اذا بعث نبي او وصي ماذا يكون موقفهم الذي لايتبدل ؟
    الإمام أحمد الحسن اليماني خطاب الحج
  • علي صلوات الله عليه نصر رسول الله محمد (ص) في أول بعثته فكان أول المؤمنين ثم وهو شاب صغير في العمر قدم حياته قربانا بين يدي الله سبحانه وفي كل مرة يخرج بجرح أو جروح مميتة ولكنها لا تثنيه أن يتقدم للموت مرة أخرى، قدم عبادة وإخلاصا، تصدق بكل ما يملك، بخاتمه، وبطعامه وهو صائم، وما كان ليعلم به احد لولا أن الله أنزل قرآنا يذكر فعله، كان علي صلوات الله عليه يخفي بكائه بين يدي الله سبحانه حتى على فاطمة صلوات الله عليها، علي سحق أناه ولم يطلب أن يذكر فوهبه الله حكما وعلما وفضله على العالمين.
    الإمام أحمد الحسن اليماني رسالة بمناسبة عيد الغدير
  • 1
  • 2