raya

فهرس المقال


أحد الأنصار

كان أحد الأشخاص متزوجاً زواجاً منقطعاً وكان أن آمن ذلك الشاب بدعوة السيد احمد الحسن وكان لا يعلم به إلا أحد الأنصار وكان ذلك الشخص من المستحيل أن يقول ذلك لأنه من الثقاة ، وفي الجمعة التالية بعد دخوله في الدعوة كان سيد احمد يخطب في صلاة الجمعة وكان الكلام موجها ( لذلك الشاب المتزوج زواجاً منقطعاً ) خطاباً مباشراً وقال إن ذلك العمل محرم شرعاً لعدم توفر شروط الزواج المنقطع بصورة صحيحة .

ضياء / الناصرية

  • · من لطف الله تعالى علينا إن من الله تعالى علينا بهذه النعمة نعمة الدخول بدعوة الإمام المهدي (ع) وركنه الشديد احمد الحسن وهذا من جملة الاخبارات الغيبية فقد إبتدأني السيد على سؤال دار بخاطري وقبل أن أتفوه به والسؤال هو لماذا إذا فني محمد (ص) في الذات لم يبقى إلا الله الواحد القهار ولم يقل السيد احمد إلا الرحمن الرحيم ، فقال لي السيد احمد وقبل أن أتفوه بالسؤال أعطاني السؤال والجواب ، والجواب هو

لانَّ محمداً (ص) هو الرحمةُ فإذا فني في الذات الإلهية لم تبقَ إلا النقمة والقهر حيث إن نظر الله سبحانه وتعالى إلى محمد (ص) قال تعالى ( فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا )(الطور: 48) .

أحد الأنصار

  • · من ضمن الاخبارات الغيبية للسيد احمد الحسن مكن الله له في الأرض ، اخبر السيد احمد الحسن بمقتل السيد محمد محمد صادق الصدر (رحمه الله) قبل اشهر من استشهاده وهذا الإخبار قاله لمجموعة من طلبة العلم وفي نفس اليوم الذي استشهد فيه أيضاً اخبرهم وقال بأنه سوف يقتل السيد الصدر (أعلى الله مقامه) وكان مجموعة من الطلبة يترقبون ذلك الإخبار وفي يوم الجمعة بالخصوص وكان كل توقعهم القتل يحدث في صلاة الجمعة ولكن عاد السيد الصدر (رحمه الله) إلى البيت ولم يحصل أي شيء فاخذ الطلبة يسألون السيد احمد الحسن وين القتل الذي تقول به فكان يقول لهم إنشاء الله خير وبقي السيد ينتظر ما اخبره الله به واليوم طويل حتى صار الليل فكان ما اخبر الله به والإمام المهدي (ع) السيد احمد الحسن وعلى ذلك الكلام شهود . بان القتل حصل كما اخبر السيد احمد وبنفس الشهر وبنفس اليوم . صدق الله ورسوله وال محمد وبقيه آل محمد صلوات الله عليهم أجمعين والحمد لله كما ينبغي لله .

سيد ضياء / الناصرية

في يوم من الأيام كنت في مجلس مع السيد احمد في النجف فقلت له سيد أريد أن أتكلم بشيء مهم فقال لي السيد (يَا بُنَيَّ لا تَقْصُصْ رُؤْياك) (يوسف: 5) وكنت بالفعل أريد أن أقص رؤيا رايتها قبل سبع سنين وبعد مدة من الزمن خرج السيد للوضوء فخرجت وراءه فقلت له سيد أريد أن أقص الرؤيا لك أنت على الأقل فقال إذا كان لابد فتكلم فقلت له رأيت (كأني ازور أمير المؤمنين (ع) وفي ضريحه رايته جالساً يلبس ثوباً كثوبك هذا ويتختم بخاتم كخاتمك هذا بل هو يشبهك تماماً وقبلت يده ورأيت خاتمه بوضوح وهو الخاتم الذي في يمينك لا يختلف عنه شيئاً والحمد لله وحده .

أبو مجتبى/ كربلاء المقدسة

  • · كان ابني احمد مريضاً جداً وحرارته لا تنخفض ولم ينفعه الطبيب ولا الدواء وحالته تزداد سوءاً فتوجهت إلى الله بعد الصلاة وتوسلت إلى الله بحق السيد احمد الحسن أن يشفي ولدي وفي الليل انخفضت حرارته وفي الصباح شفي تماماً ولم اكن قد أخبرت أحداً بدعائي ولكن في الصباح قالت لي زوجتي ليلة البارحة رأيت شخصاً يلبس البياض واقف عند راس ابني احمد فسالته من أنت فقال أنا احمد الحسن جئت لأجل شفاء ابنك احمد واخرج ورقة فيها عيون واخذ يثقبها وتيقنت زوجتي بدعوة السيد احمد الحسن بعد هذه الآية الإلهية والحمد لله

احمد حطاب / المجر الكبير

  • · اخبرني السيد احمد الحسن (حفظه الله) عن تسع نقاط حول بحث الصيحة وقال لي أنت إنشاء الله سوف تجد تسع نقاط أيضاً ولم يكن في ذهني أن أجد تسع نقاط أبداً وعندما بدأت بالكتابة وفقني الله لان أجد تسع نقاط لم انقص ولم أزد والحمد لله وحده.

هدم حسينية النجف

قام جماعة من الشرطة في النجف بهدم حسينية أنصار الإمام المهدي (ع) في النجف وفي نفس اليوم الذي هدموا فيه الحسينية عاقب الله مدير شرطة النجف فاهلك اثنين من ولده كما عاقب الله المجرم القاتل صدام لعنه الله على هدم ضريح الإمام الحسين (ع) فاهلك اثنين من ولده .

الشيخ

حيدر الزيادي / أنصار الناصرية

في المعركة الثانية التي حدثت بين جيش المهدي (ع) والأمريكان الكفرة . (التي هرب بها السيستاني وباقي العلماء خارج البلاد)

كان السيد احمد الحسن قبل أيام من بداية المعركة خارج النجف فلما ابتدأت المعركة في النجف واخذ الأمريكان (لع) يضيقون الخناق على جيش المهدي (ع) جائني السيد احمد الحسن وقال لي أمرت أن اذهب إلى النجف وكان معي بعض الأنصار فقلنا للسيد احمد لا يستطيع أحد الدخول إلى النجف فهي محاصرة فأصر وقال سأذهب إلى النجف وذهبت معه ودخلنا بالسيارة إلى داخل النجف بمعجزة فلم يكن الشرطة والأمريكان يسمحون لأحد بالدخول ولم يفتشونا بالسيطرة وكأنهم لا يروننا فقد أعمى الله أبصارهم عنا ووصلنا إلى تقاطع فيه رمي كثيف من قبل الأمريكان فتوقف سائق السيارة فقال له السيد احمد لا عليك إنشاء الله خير الله هو الحافظ فمرت السيارة ولم تصبنا أي طلقة أو قذيفة رغم كثافة النيران ، وفي الليل وبعد صلاة المغرب قرأ السيد احمد الحسن سورة الفيل سبع مرت ، وقرأنا معه ثم التفت إلينا وقال سيرجم الأمريكان من السماء إنشاء الله .

وفي نفس الليلة احترقت كثير من آليات الأمريكان ورجمت القاعدة الأمريكية في النجف وتكبد الأمريكان خسائر كثيرة لم يتكبدوها طيلة أيام المعركة .

سيد طالب / أنصار النجف

في بداية شهر جمادي الثاني 1425 هـ.ق كنت جالساً إلى جانب السيد احمد الحسن وكنا في النجف فسمعته يردد بصوت منخفض العجب العجب بين جمادي ورجب كررها مرات عديدة وكان ينظر إلى السماء ويبكي مع ترديد هذه الكلمات وكنت وقتها استعد للسفر لزيارة الإمام الرضا (ع) وعند الصباح أوصاني السيد بعدة وصايا منها أمور سوف أتعرض لها أثناء الزيارة وهو إنني سأصطدم مع أحد إخواني الذي كان يسكن هناك وأوصاني بتجنب الاصطدام معه . وبعد ذهابي حاولت جاهداً تجنب الاصطدام مع أخي ولكن حصل خلاف بيني وبين أخي رغما عني كما اخبرني السيد ثم  أني أكملت الزيارة ولله الحمد ، وفي هذه الأثناء حصلت أحداث النجف واندلع القتال بين جيش المهدي والقوات الأمريكية الكافرة وأغلقت الحدود العراقية الإيرانية وقطعت الاتصالات فحاولت جاهداً الحصول على أي خبر عن أخواني الأنصار والاطلاع على أحوالهم والاستفسار عن العودة أو عدمها ولم احصل على نتيجة وفي هذه الأثناء عندما كنا مجتمعين على الفطور أثناء الصباح قالت لنا إحدى أرحامي أني رأيت رؤيا ليلة البارحة كأن السيد طالب ذهب للاتصال بالعراق وتكلم مع سيد احمد الحسن واخبره بالعودة إلى النجف الأشرف لأن الإمام المهدي (ع) سوف يظهر قريبا ، عندما سمعت هذه الرؤيا اطمأنت نفسي وأسرعت للعودة إلى النجف وعند دخولي العراق كان همي الوحيد هو رؤية الأنصار ووجدت في هذه الأثناء إن السيد احمد الحسن اصدر بيان 13 رجب 1425 والذي يذكر فيه أمر الإمام المهدي (ع) ويثبت انه المهدي من آل محمد وانه من ذرية الإمام المهدي (ع) ويعلن إن كل من لا يبايع فهو خارج عن ولاية أمير المؤمنين (ع) ثم تشرفت برؤية السيد احمد الحسن واخبرني بدون أن اخبره بالحالة التي حصلت أثناء وجودي في الزيارة وهذا أمر غيبي آخر يضاف إلى تلك الأمور الغيبية ثم عدت إلى أحد إخواني الأنصار وكان عنده جهاز كومبيوتر فطلبت منه إخراج هذه الرواية وهي قول أمير المؤمنين (ع) العجب العجب التي كان يردد بها السيد احمد الحسن قبل ذهابي إلى الزيارة في شهر جمادي وعندما أخرجنا الرواية وجدناها كالآتي ( عن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع) أنه قال : العجب كل العجب بين جمادى ورجب ، فقام رجل فقال : يا أمير المؤمنين ، ما هذا العجب الذي لا تزال تعجب منه ؟ فقال : وأي عجب أعجب من أموات يضربون كل عدو لله ولرسوله ولأهل بيته ، وذلك تأويل هذه الآية ( يا أيها الذين آمنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الآخرة كما يئس الكفار من أصحاب القبور ) المهدي المنتظر عليه السلام ج 2 – الحاج حسين الشاكري   ص 480 ، سبحان الله قال أمير المؤمنين هذا الكلام قبل الف وثلاث مائة وخمسون سنة تقريبا وأعاد قوله ولده احمد الحسن قبل شهر من حصوله والعجب هو المعركة التي حصلت في النجف الأشرف حيث صرح أحد قادة الجيش الأمريكي (لع) بان هناك أشباح خرجت من داخل المقبرة وقاتلتهم وهذا الأمر سمع به الناس وهذا الأمر منشور في الكثير من الصحف الأجنبية والعربية بسم الله الرحمن الرحيم

( فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَى مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنْسَأَتَهُ فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَنْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ) (سـبأ:14) .

الحمد لله رب العالمين واللعنة على المنكرين والمعاندين والكاذبين

علي ( أبو مجتبى )

كان ابني مريضا جدا وكانت درجة حرارته عالية جدا ولم تخفض بالعلاج فسألت الله في العشاء بحق السيد احمد الحسن شفاء ولدي فنهضت بعد منتصف الليل وعاينت ولدي فوجدت درجة حرارته طبيعية فقالت لي زوجتي رأيت وأنا بين اليقظة والنوم رجلا يرتدي ملابس بيضاء فقلت له : من أنت فقال أنا السيد احمد الحسن وجئت من اجل ولدكم (حمودي) فاخرج ورقة بيضاء تملئها عيون فاخذ بتثقيب هذه العيون واحدة تلوا الأخرى وفي الصباح اخذ ولدي يلعب وقد شفي من مرضه والحمد لله .

  • وأوصيكم أن توصلوا الحق لطلابه برفق ورحمة وعطف فأنتم تحملون لهم طعام السماء فلا تتبعوا صدقاتكم بالمن والأذى: ﴿يأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُبْطِلُواْ صَدَقَاتِكُم بِالْمَنِّ وَالأذَى﴾، فإن لم يكن لكم في هدايتهم حاجة فلتكن لكم في أن تكونوا عوناً لنا في عرصات القيامة حاجة كونوا ممن يفاخر بهم الجليل ملائكته. أعينونا بعلم وعمل وإخلاص وإصلاح ذات بينكم، كونوا خير أمة أخرجت للناس، وإن لم يكن أصحاب الكهف فكونوا أنتم لمن قبلكم ومن يأتي بعدكم عجباً.
    الإمام أحمد الحسن اليماني كتاب الجواب المنير الجزء الثالث
  • اسأل نفسك وليسأل كل منصف نفسه السؤال الحتمي بعد معرفة ما روي في كتب المسلمين أن رسول الله محمداً (ص) عندما مرض بمرض الموت طلب ورقة وقلم ليكتب كتاباً وصفه رسول الله محمد (ص) بأنه كتاب يعصم الأمة التي تتمسك به من الضلال إلى يوم القيامة، فمنعه عمر وجماعة معه من كتابة هذا الكتاب في حادثة رزية الخميس المعروفة، فالسؤال هو: هل يقبل أحد أن يتهم رسول الله محمداً (ص) أنه قصَّر في كتابة هذا الكتاب المهم والذي يعصم الأمة من الضلال بعد أن كانت عنده فرصة لأيام قبل وفاته يوم الاثنين ليكتبه ؟
    الإمام أحمد الحسن اليماني الوصية المقدسة الكتاب العاصم من الضلال
  • ادعوكم ايها الناس ان تنقذوا انفسكم من فتنة هؤلاء العلماء غير العاملين الضالين المضلين تدبروا حال الأمم التي سبقتكم هل تجدون ان العلماء غير العاملين نصروا نبياً من الأنبياء أو وصياً من الأوصياء فلا تعيدوا الكرة وتتبعون هؤلاء العلماء غير العاملين، وتحاربون وصي الأمام المهدي ، كما اتبعت الأمم التي سبقتكم العلماء غير العاملين ، وحاربت الأوصياء والأنبياء المرسلين أنصفوا أنفسكم ولو مرة ، وجهوا لها هذا السؤال ، هل سألتم رسول الله(ص) والأئمة عن علماء اخر الزمان قبل أن تسألوا علماء اخر الزمان عن وصي الأمام المهدي هل سألتم القرآن عن العلماء اذا بعث نبي او وصي ماذا يكون موقفهم الذي لايتبدل ؟
    الإمام أحمد الحسن اليماني خطاب الحج
  • 1
  • 2