raya

فهرس المقال

ويرد عليه :-

سنذكر الروايه بتمامها ثم نذكر الاستدلال عليها والرواية كالاتي :-

عن الاصبغ بن نباته قال ( اتيت امير المؤمنين (ع) فوجدته ينكت في الارض فقلت له : يا امير المؤمنين مالي اراك مفكرا تنكت الارض ؟

ارغبة منك فيها ؟

قال : لا والله ما رغبت فيها ولا في الدنيا قط ,ولكني تفكرت في مولود يكون من ظهر الحادي عشر من ولدي ,هو المهد ي الذي يملأها عدلا وقسطا كما ملئت ظلما وجورا يكون له حيرة وغيبه تظل فيها اقوام ويهتدي اخرون,قلت :

يا مولاي فكم تكون الحيره والغيبه ؟

قال :ستة ايام او ستة اشهر او ستة سنين ,فقلت :

وأن هذا الامر لكائن ؟

فقال : نعم .

كما انه مخلوق ,وانى لك بهذا الامر يا اصبغ ,اولائك خيار هذه الامه مع ابرار هذه العتره .

قال: قلت ثم ما يكون بعد ذلك ؟

قال : ثم يفعل الله ما يشاء فأن له بداءات وارادات وغايات ونهايات ))[50]

والاستدلال بهذه الروايه كالاتي :-

أ-قول الامام علي (ع) : ((…تفكرت في مولود يكون من ظهر الحادي عشر من ولدي …)) فالحادي عشر من ولد الامام علي (ع) هو الامام المهدي (ع) والذي من ظهره أي انه من ذريته وفيه اشاره الى انه ليس ابنه بالمباشره .

ب-قول الامام علي (ع) ((…تكون له حيرة وغيبه …)) والمشهور عن الامام المهدي (ع) انه له غيبتان وليس غيبة واحده فعن الامام الصادق (ع) ((…ان لصاحب هذا الامر غيبتين يظهر في الثانيه …))[51] , وعنه (ع) أيضاً : ((للقائم غيبتنا احداهما طويله والاخرى قصيره …)) وعن الصادق (ع) : ((لصاحب هذا الامر غيبتين : احداهما تطول حتى يقول بعضهم : مات وبعضهم يقول : قتل …))[52] .

الى غيرها من الروايات المتواتره التي تنص على ان للامام المهدي غيبتان وليس غيبة واحده .

ولا يتوهم احد بأن المراد من الغيبة شيء ومن الحيره شيء اخر بل هما اسمان لحادثة واحدة أي ان الغيبه هي نفسها الحيرة المذكورة في تلك الروايه السابقة بدليل انه عندما سئل (ع) عنهما يقول الاصبغ : ((وكم تكون الحيرة والغيبة )) فأجاب الامام (ع) بجواب واحد ولم يفرق بينهما اذ قال (ع) : ((…ستة ايام او ستة اشهر او ستة سنين ))

فأجاب عن كلاهما بجواب واحد وهذا دليل على انهما وجهان لعلة واحدة .

ج- قد وقت الامام (ع) غيبة ذلك الرجل فقوله : ((…ستة ايام او ستة اشهر او ستة سنين …)) والثابت ان الامام المهدي (ع) غيبة غير مؤقتة بل ورد النهي عن التوقيت فوصف المؤقتون بالكاذبين فكيف يتوقع ان ينهى الائمة (ع) عن توقيت ىغيبة الامام المهدي (ع) ثم يوقت الأمام المهدي (ع) لها وفتا ؟!!

حاشا لاهل البيت من هذا التناقض.

عن عبدالرحمن ابن كثير قال : كنت عند ابي عبدالله (ع) اذ دخل عليه مهزم فقال له : جعلت فداك اخبرني عن هذا الامر الذي ننتظره متى هو ؟ . فقال : يا مهزم كذب الوقاتون , وكذب المستعجلون , ونجا المسلمون ))[53].

وعن ابي بصير عن ابي عبدالله (ع) قال:سألته عن القائم (ع) فقال : كذب الوقاتون,انا اهل بيت لا نوقت ))[54].

وعنهم (ع) ((ابى الله الا ان يخالف وقت الموقتين ))[55] .

عن الفضيل بن يسار ,عن ابي جعفر (ع)قال :قلت لهذا الامر وقت ؟ فقال :كذب الوقاتون ,كذب الوقاتون ,كذب الوقاتون …))[56] .

فلابد ان يكون المقصود بالرواية التي توقت وقت للغيبة ,غير الامام المهدي (ع) لان غيبة الاما المهدي (ع) علمها عند الله تعالى ولم يوقت لها وقت معين ,بل المقصود بها المهدي الاول من ذرية الامام المهدي (ع) والذي يتولى التمهيد لابيه الامام المهدي (ع) وهو احمد وهو اول المؤمنين , وانه سوف تكون له حيره وغيبه تستمر ستة ايام او ستة اشهر او ستة سنين ,نسأل الله ان يجعلها ستة ايام وان يثبت قلوبنا على الحق انه سميع مجيب .

د- واما من قال بأن الرواية وردت في بعض المصادر بلفظ (من ظهري) وليست من (ظهر ) فيحتمل التصحيف .

فأقول :اضافة الى القرائن الثلاثة السابقة والتي تدل على صحة لفظ من (ظهر) وليس من (ظهري) فأن من تدبر الروايه يجد ان الروايه اذا كانت بلفظ (من ظهري) تكون مرتبكة السياق ومخالفه للبلاغة فلا تصدر من امير البلاغة علي بن ابي طالب (ع)فبدل ان يقول (من ظهر الحادي عشر من ولدي) يقول : ((الحادي عشر من ولدي ولاغنت كلمة (من ولدي)عن (من ظهري) أو يقول (تفكرت في مولود يكون من ظهر العاشر من ولدي ) .

واما لفظ (من ظهر الحادي عشر من ولدي ) فأنها مستقيمة بلاغيا ، ولا يوجد فيها أي رباك وبهذا يتبين ان الياء في (من ظهري) مصحفة او قد توهمها البعض نقصا في الرواية فأضافوها لانهم لم يتفطنوا الى هذا المعنى وان المهديين من ذرية الامام المهدي (ع) يكون اولهم ممهدا للامام المهدي(ع ) قبل قيامة .

هـ-اضافة الى هذا كله فأن لفظ (من ظهر الحادي عشر من ولدي) ورد في كثير من الكتب المعتبرة مثل غيبة الشيخ الطوسي الملقب برئيس الطائفة وبعض نسخ الكافي لثقة الاسلام الشيخ الكليني ، بل ان النسخه المعتبرة (من ظهر) وليس (من ظهري) لانهم قد وضعوا الياء بين معقوفتين هكذا (من ظهر(ي) ) وهذا يدل ان المعتمد (من ظهر) ويوجد في بعض النسخ (من ظهري) ووردت هذه الروايه بلفظ (من ظهر) في بشارة الاسلام للسيد حيدر الكاظمي ص39 .

وبهدذا يتبين ان الياء الوارده في بعض نسخ الكافي هي من سهو النساخ ، وليس من اصل الكتاب , ووقوع التصحيف في كتاب ما لايقدح فيه ولا بمؤلفه لان التصحيف خطأ النساخ وليس المؤلف وكل كتاب من الممكن ان يقع فيه التصحيف ولكنه لايخفى على المختصين في هذا الفن واهله ,واما الذين عشعش وباظ الجهل في عقولهم فأن يرون الصواب خطأوالخطأ صواب ويحسبون السراب ماءالاساء ما يفعلون , قال تعالى (( قُلِ اللَّهُ يَهْدِي لِلْحَقِّ أَفَمَنْ يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ أَحَقُّ أَنْ يُتَّبَعَ أَمَّنْ لا يَهِدِّي إِلَّا أَنْ يُهْدَى فَمَا لَكُمْ كَيْفَ تَحْكُمُونَ )).

18- قول حيدر مشتت : ((تدعون بأن احمد الذي يملأ الارض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا علما انكم ناقضتم انفسكم بأنفسكم حيث ذكرتم في نفس كتابكم في ص24 نقطة رقم 8 ما هذا نصه (اتاح الله لال محمد برجل من ا اهل البيت يسير بالتقى ويعمل بالهدى ولا يأخذ في حكمه الرشا والله اني لاعرفه بأسمه واسم ابيه ..ثم يأتينا ذو الخال والشامتين العادل الحافظ لما استودع فيملأها قسطا وعدلا ) ثم اكمل كاتبكم كلامه قائلا (وانتبه لمقولة الامام (اني لاعرفه بأسمه واسم ابيه ) وهي للامام – اقصد معرفة الاسم – ولو قصد الامام الصادق (ع) معرفة اسم الامام المهدي (ع) بهذا الحديث لم تكن ميزه مختصة به (ع) ,بل جميع من اطلع على وصية الرسول (ص) عرف اسم الامام المهدي (ع) بل جميع من اراد معرفة اسمه عرفه )واراد بذلك صاحبكم ان يثبت ان ارجل الذي يسير بالتقى ويعمل بالهدى هو احمد الحسن .ويرد عليه: اذا كنتم تعتقدون ان الرجل  الاول هو صاحبكم اذا فالرجل الثاني هو الامام المهدي (ع) وهو بنص الرواية الذي يملأها قسطا وعدلا فكيف تدعون ان احمد الحسن هو الذي يملأها عدلا وهذا تناقض واضح في كلامكم ). انتهى كلام حيدر مشتت.

ويرد عليه :-

اني لاعجب من الشيخ (حيدر مشتت) كيف لايستحي من طرح هكذا اشكالات غاية في السذاجة ومردود بداهه, وان اتباعه لو كانوا يعطفون عليه لارشدوه الى ترك هكذا اشكالات لانها حقيقة تعتبر فضيحة على كاتبها وتنم عن جهله بأبسط الامور .

ولو ان الشيخ حيدر اطلع على كتاب (ايقاظ النائم لاستقبال القائم )احد اصدارات انصار الامام المهدي (ع) لأغنا نفسه عن هذا الاشكال واغنانا عن رده ففي ذلك الكتاب مناقشة مفصله لهذا الموضوع .ولاتمام الفائدة اقول :-

تارة ينسب الفعل الى فاعله بالمباشرة كقولنا فتح الجيش المدينة الفلانية وتارة ينسب الفعل الى فاعله بدون مباشرة كقولنا :فتح الامير المدينة الفلانية . فيصح ان نسند فتح المدينة الى الجيش لانه هو المباشر لذلك , ويصح ايضا ان نسند فتح المدينه للامير لانه ناتج عن قيادته واشرافه ,ولا تناقض في الكلام .

ولو كان حيدر مشتت من اهل القرأن كما يزعم لما خفي عليه هذا الامر ,اذ ان قضية قبض الارواح تارة يسندها الله تعالى الى نفسه فيقول (اللَّهُ يَتَوَفَّى الْأَنْفُسَ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا…).

وتارة سندها الى ملك الموت (عزرائيل (ع) ) فيقول : (توفاهم ملك الموت) وتارة ثالثة يسندها الى الملائكةالذين يعملون بأمر عزرائيل (ع)فيقول (تتوفاهم الملائكة ) فعلى رأي الشيخ حيدر مشتت الملقب (بالقحطاني ) يكون كلام الله تعالى متناقض (وحاشاه) والحق لا يوجد أي تناقض فنسبة قبض الارواح الى الملائكة او الى ملك الموت بأعتبار المباشرة الاستقلاليه ونسبتها الى الله تعالى بأعتبار الارادة والهيمنه والتدبير والامره له تعالى على الملائكة .

وكذلك قضية قتل المنحرفين وتطهير الارض من الظلم والفساد وتجد بعض الروايات تنسب ذلك الفعل للمهديين او جند الامام (ع) وبعض الروايات تنسبه الى الامام المهدي (ع) نفسه .

وكلا النسبتين صحيحه ,لان نسبة ذلك الى بعض او احد الممهديين وبالخصوص اليماني الموعود بأعتبار مباشرته للحرب للحرب واجتثاث الفساد والمفسدين ,ونسبة ذلك الفعل الى الامام المهدي (ع) بانه هو الذي يطهر الارض بأعتبار ان اليماني هو جندي من جنود الامام (ع)ويعمل بأمره وقيادته فيعتبر فعل اليماني هو فعل الامام المهدي (ع) في نفس الوقت لانه ناتج عن قيادته وتخطيطه .

فيصح ان نقول ان اليماني هو الذي يطهر الارض باعتبار مباشرته لذلك لا بلأعتبار استقلاليته .

ويصح ان نقول ان الامام المهدي (ع)هو الذي يطهر الارض بأعتبار قيادته وتوجيهه لليماني وان اليماني لا يعمل الابما يرسمه له الامام المهدي (ع)كعمل الملائكة بأمر الله تعالى وتدبيره .

والى هذا المعنى اشار السيد الشهيد الصدر (رحمه الله) عند تعليقه على الحديث الوارد عم الامام علي (ع)القائل : (يخرج قبله رجل من اهل بيته بالمشرق ويحمل السيف على عاتقه ثمانية اشهر …) اذ قال (رحمه الله): (وهذا المضمون ان فهمناه بمدلوله العام ,كان صحيحا ,فأن الذي يقوم بالقتل هو اصحاب الاماموليس الامام نفسه ,وانما نسب الى الامام بأعتباره منطلقا عن امره وتخطيطه,كما تقول :فتح الامير المدينه ,ولا دليل على ان الامام يقتل بيده شخصا اصلا ))[57].

وبعد هذا تبين للقارىء الفطن ايهما اوضح بيانا واقوى استدلالاالشيخ حيدر مشتت ام انصار الامام المهدي (ع)الذين هم ثمرة من ثمار السيد احمد الحسن وصي ورسول الامام المهدي (ع)قال تعالى (قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ) (يوسف:108) .

19-قول الشيخ حيدر مشتت :(( ذكرت يا احمد الحسن البصري في منشورك الصادر بتاريخ 13 /ج2 /1425هـ.ق ما هذا نصه : (( عن امير المؤمنين (ع)في خبر طويل فقال :الا وان اولهم من البصرة وأخرهم من الابدال ))وعن الصادق (( في خبر طويل سمى به اصحاب القائم (ع) : ((ومن البصرة ….احمد …) انتهى الكلام .

حيث اته يعتبر نفسه مصداقا للرواية لانه اسمه احمد وانه من اهل البصرة .

فيرد عليه :

1-اذا كان من باب الانطباق وأولوية الظهور والخروج حيث أن أولهم من البصرة ورد في الروايات أن اول الدجالين من البصرة فقد ورد عن الامام علي (ع) (..وأول الدجالين يظهر من البصرة ) وفي كتاب الملاحم والفتن (يخرج دجال من دجلة البصرة وليس مني وهو مقدمة الدجالين كلهم ) اذلا يمكن الاحتجاج بالاولوية فلو صح ذلك لكان يجتمل ان تكون انت اول الدجالين حاصة وأنك من البصرة )… انتهى كلام حيدر مشتت.

ويرد عليه:-

أ‌- أن الرواية التي ذكرها حيدر مشتت ( أول الدجالين يظهر من البصرة ) لم يذكرها مصدرها وقد بحثنا في كتب الحديث عنها فلم نجد لها أثرا يذكر وهذا يدل على ان حيدر مشتت قد أبتدعها من خياله .نعم روي في كتاب الملاحم والفتن عن الامام علي (ع) : ((ويخرج دجال من دجلة البصرة وليس مني وهو  مقدمة الدجالين كلهم )[58].

وقد اورد  الشيخ حيدر مشتت هذه الرواية  ليهاجم بها السيد احمد الحسن ولكنه قتل بها نفسه وانقلب السحر على الساحر , لانه غفل من أن البصرة الان لا يوجد فيها دجلة ولا فرات وانما هما مجتمعان في نهر واحد يطلق عليه (شط العرب) وكان قديماً يطلق على مجافظة ميسان بأنها دجلة البصرة وعلى محافظة الناصرية بأنها فرات البصرة فذلك تكون (دجلة البصرة) المذكورة في الرواية هي محافظة ميسان والشيخ حيدر مشتت من اهل ميسان ومن جانب الدجلة بالدقة فيكون هو المقصود بالرواية وانة الدجال الذي يخرج من البصرة وهي ميسان حاليا .بل وردت رواية تنص على ان الدجال يخرج من ميسان واليكم الرواية : وهذا هو حال الشيخ حيدر مشتت وكعادته يستدل وينقلب استدلاله علية لجهلهبأبسط الامور ولا يسحق المكر السيء الابأهله قال تعالى ((يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين )).

ب-وقال حيدر مشتت : ((…اذ لا يمكن الاحتجاج بألاولوية ..) أي عندما قال الامام علي (ع) عن انصار الامام المهدي بأن اولهم من البصرة ,فأن هذا الكلام لا يفيد كدليل ,وبهذا يكون الشيخ حيدر مشتت قد اتم اهل البيت وبالخصوص الامام علي (ع) باللغوا وعدم الحكمة (وحاشاه) وهو سيد البلغاء والمكلمين بعد اخيه الرسول محمد (ص) . فكيف يعطي الامام علي (ع) وصف لآول انصار الامام المهدي ويحدد بلده ثم لايكون بذلك أي فائدة أو دليل فألامام علي (ع) معصوم وسيد الاوصياء كيف يتكلم بكلام لا يكون به فائدة أو دليل أعاذنا الله من هذا القول الشطط الذي يسيء الى أعظم شخصية بعد الرسول محمد (ص) .

ثم أن الكثير من اليهود والنصارى أمنوا بالرسول محمد (ص)آنه منذكور في كتبهم بأنه يخرج من مكة وأسمه احمد فعندما خرج محمد من مكة وأعلن رسالة أمنوا به وصدقوه بسبب ذلك قال تعالى : (( الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوباً عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْأِنْجِيلِ ... )) .

وقال تعالى حكاية عن عيسى (ع) : ((وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرائيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقاً لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّراً بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ) (الصف:6) .

بل أن الشيخ الشيخ حيدر مشتت بكلامه هذا قد اساء الادب مع الله تعالى وكتابه المجيد لآن الله تعالى اعتبرذكر اسم الرسول محمد (ص) في التوراة والانجيل دليل وحجة على اليهود والنصارى . وبهذا تبين للناس جهل الشيخ حيدر مشتت وفراغه وتجراته على مقام الائمة الطاهرين (ع)وسيعلم الذين ظلموا أل محمد أي منقلب ينقلبون والعاقبة للمتقين.

20-قول الشيخ حيدر مشتت : (( أذا كان الامر بأسماء والالقاب فقد وردت روايات تذكر خروج شخص قبل الامام المهدي (ع) اسمه عوف السلمي وانت لقبك الصحيح كما يعرف ذلك كل من اطلع عليك وعلى احوالك هو احمد اسماعيل السلمي فلربما تكون انت المقصود بالرواية فان قلت ان ذلك الشخص اسمه عوف وان اسمي احمد اقول ان اسم ابيك هو اسماعيل وليس المهدي كما تدعي انك ابن الامام المهدي (ع) .

 

ويرد عليه :-

انظر ايها القارىء المنصف الى حال الشيخ وتخبطه الذي ينم عن فشله فشلا ذريعا في الاشكال على السيد احمد الحسن . اذ ذكر رواية بعيدة كل البعد عن شخصية السيد احمد الحسن محاولا تطبيقها على السيد احمد الحسن وبطريقة مضحكة لا ادري كيف اقتنع الشيخ حيدر مشتت بذكرها والاستدلال بها , ولطن الظاهر ان الشيخ حيدر مشتت قد اعيته الحيل في مواجهة السيد احمد الحسن فاخذ يرمي سهامه بصورة عشوائية ؟؟.

وسأذكر الرواية بتمامها وساعلق عليها بأختصار : -

روى حذلم بن بشير قال : قلت لعلي بن الحسين (ع) : صف لي خروج المهدي وعرفني دلائله وعلاماته , فقال : (( يكون قبل خروجه خروج رجل يقال له عوف السلمي بأرض الجزيره ويكون مأواه تكريت , وقتله بمسجد دمشق ,ثم يكون خروج شعيب بن صالح من سمرقند , ثم يخرج السفياني (لع) من الوادي اليابس , وهو من ولد عتبة بن ابي سفيان , فأن ظهر السفياني اختفى المهدي ثم يخرج بعد ذلك ))[59].

ونفس الرواية صفعة قوية بوجه الشيخ حيدر مشتت حيث انه اراد ان يذم فمدح فأن هذه الرواية فيها كثير من الفقرات التي تدل على عدم انطباقها لا من قريب ولا بعيد اضافة الى ذلك فأن هذه الرواية نصت على ظهور المهدي الاول من ذرية الامام المهدي (ع) قبل ظهور السفياني والا فألامام المهدي (ع) يظهر بعد ظهور السفياني بفترة زمنيه تقدر بخمسة عشر شهر تقريبا .

وسأورد بعض النقاط ردا على الشيخ حيدر مشتت :-

أ‌- ان الرواية ذكرت عوف ولم تذكر احمد فما هذا الربط الشاذج والغريب .

وما قاله الشيخ حيدر مشتت بأنه ايضا السيد احمد (ع)ابوه اسمه اسماعيل وليس المهدي فكيف يقول أن ابيه الامام المهدي (ع) ؟ .

ويرد عليه :-

:بأن السيد احمد الحسن أن اياه هو الامام المهدي (ع) فسر ذلك واعلنه في عدة بيانات وكتب بأنه من ذرية الامام المهدي (ع) وليس أبنه بالمباشرة , كقولنا للحسن والحسين وباقي الائمة(عليهما السلام )  بأنهم اولاد رسول الله (ص) مع انهم ليس ابنائه بالمباشرة

وهذا امر واضح ولا يحتاج الى مزيد بيان .

ب- لقد زعم الشيخ حيدر مشتت انه نسب السيد احمد الحسن (السلمي ) وهذا كذب صريح فان السيد احمد  لا ينتسب حقيقة الى عشيرة (السلمي )ومن اراد التأكد فاليراجع افراد عشيرة السيد احمد لتتضح له حقيقة كذب الشيخ جيدر مشتت .

ج- نصت الرواية ان عوف السلمي يخرج بأرض الجزيرة ، ومن المعلوم ان السيد احمد الحسن من اعل البصرة وخرج بدعوته عن الامام المهدي(ع) في النجف الاشرف ,والجزيره قطعا غي النجف والبصرة ولم يتعارف عن الائمة (ع) بالتعبير عن النجف او البصرة بالجزيرة بل ان اسم البصرة منذ عهد الرسالة وكذلك النجف فأما ان يعبر عنها بالكوفة او نجف الكوفة او بالنجف وهذا واضح في كل الروايات اهل البيت (ع) .

وربما يصدق اسم الجزيرة على ما بين النهرين دجلة والفرات والبصرة والنجف خارج ما بين النهرين .

  • وأوصيكم أن توصلوا الحق لطلابه برفق ورحمة وعطف فأنتم تحملون لهم طعام السماء فلا تتبعوا صدقاتكم بالمن والأذى: ﴿يأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُبْطِلُواْ صَدَقَاتِكُم بِالْمَنِّ وَالأذَى﴾، فإن لم يكن لكم في هدايتهم حاجة فلتكن لكم في أن تكونوا عوناً لنا في عرصات القيامة حاجة كونوا ممن يفاخر بهم الجليل ملائكته. أعينونا بعلم وعمل وإخلاص وإصلاح ذات بينكم، كونوا خير أمة أخرجت للناس، وإن لم يكن أصحاب الكهف فكونوا أنتم لمن قبلكم ومن يأتي بعدكم عجباً.
    الإمام أحمد الحسن اليماني كتاب الجواب المنير الجزء الثالث
  • رجائي أن شيعة آل محمد (ع) يصطفون تحت هذه الراية فهي راية الحق الوحيدة البارزة، والمنادية بالحق، الراية الوحيدة التي لم تداهن ولم تدخل فيما دخل فيه أهل الباطل، ومُخطأ من شيعة آل محمد (ص) من يُعوِل على هؤلاء الذين أيديهم صفرات من الدليل سواء الشرعي أم العقلي على مايدعون من وجوب تقليد ونيابة، مُخطأ من يُعوِل على هؤلاء الذين لايثقون ببعضهم بعضا وكل واحد منهم اخذ مجموعة من شيعة آل محمد (ص) وحزَّبَهم لنفسه دون أن ينصبه الله، حتى فرقوا شيعة آل محمد (ع) شيعا وجعلوهم لايكادون يلتقون حتى في تحديد يومي العيدين...
    الإمام أحمد الحسن اليماني رسالة بمناسبة عيد الغدير
  • ادعوكم ايها الناس ان تنقذوا انفسكم من فتنة هؤلاء العلماء غير العاملين الضالين المضلين تدبروا حال الأمم التي سبقتكم هل تجدون ان العلماء غير العاملين نصروا نبياً من الأنبياء أو وصياً من الأوصياء فلا تعيدوا الكرة وتتبعون هؤلاء العلماء غير العاملين، وتحاربون وصي الأمام المهدي ، كما اتبعت الأمم التي سبقتكم العلماء غير العاملين ، وحاربت الأوصياء والأنبياء المرسلين أنصفوا أنفسكم ولو مرة ، وجهوا لها هذا السؤال ، هل سألتم رسول الله(ص) والأئمة عن علماء اخر الزمان قبل أن تسألوا علماء اخر الزمان عن وصي الأمام المهدي هل سألتم القرآن عن العلماء اذا بعث نبي او وصي ماذا يكون موقفهم الذي لايتبدل ؟
    الإمام أحمد الحسن اليماني خطاب الحج
  • 1
  • 2