raya

فهرس المقال

المناقشة الثانية ص20

اخرج الطبرسي في الاحتجاج ج2 ص324 في رسالة الإمام المهدي عج للشيخ المفيد قال ( فأن امرنا بغتة فجأة حيث لا ينفعه توبة ولا ينجيه من عقابنا ندم على حوبة ) كما اخرج الصدوق في إكمال الدين بسند متصل عن الإمام الرضا (ع) عن إبائه انه قيل للنبي (ص) يا رسول الله متى يخرج القائم من ذريتك ؟؟؟ قال : مثلها مثل الساعة لا يجليها لوقتها إلا الله عز وجل ثقلت في السموات والأرض لا تأتيكم بغتة .

فهنا يقال إذا كان الرسول (ص) يصرح بان ظهور الإمام عج بغتة فكيف يصرح الكاتب بان ذلك يكون بشكل تدريجي ومقدمات رسالة….

ج// أورد الكاتب في مناقشته الأولى إن السفراء الأربعة هم وسطاء بين الإمام وقواعده الشعبية أي ينقلون أحكامه الشرعية والأوامر وبانتهائها غلق هذا الباب  وهو هنا في هذه المناقشة يورد رسالة الإمام (ع) إلى الشيخ المفيد (رحمه الله) ولو كان الكاتب في زمن الشيخ المفيد لكذبه واستل على التكذيب بنفس الاستدلال الذي استدل به في مناقشته الأولى

قال تعالى (( وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولاً ))

وعن أبي عبد الله الصادق (ع) في تأويل هذه الآية (( وَلَئِنْ أَخَّرْنَا عَنْهُمُ الْعَذَابَ إِلَى أُمَّةٍ مَعْدُودَةٍ )) هود 8 . قال (ع) :

(( العذاب خروج القائم (ع) والأمة المعدودة عدد أهل بدر ))

فإذا كان القائم وخروجه هو العذاب لهذه الأمة فكيف يكون وقوعه بدون إنذار ، وهذا وعد الهي لابد من وقوعه إذاً فهنالك فرق بين الظهور والقيام . وهو قيام الإمام (ع) وإلا فكيف تكون الصيحة والسفياني وقتل النفس الزكية وهذه علامات محددة بزمن معين فإذا عرفنا بأن الظهور كالساعة وهو بغتة إذن لا يعلم به إلا الخاص وهذا صحيح لان الظهور بغتة والقيام معلوم وكما نصت أخبار أهل البيت (ع) على ذلك وكذلك على وجود ممهدين يوطئون له سلطانه فعن أبي جعفر (ع) قال

(لابد من رحى تطحن فإذا قامت على قطبها وثبتت على ساقها بعث الله عليها عبداً عنيفاً خاملاً اصله يكون النصر معه أصهب الطويل شعورهم أصحاب السبال )[4]

وكذلك ورد عن عبد الكريم عن ابن الحنفية قال

( بين خروج الراية السوداء من خراسان وشعيب بن صالح وخروج المهدي وبين أن يسلم الأمر للمهدي اثنان وسبعون شهراً)[5]

وعن رسول الله (ص) انه ذكر

( بلاء يلقاه أهل بيته حتى يبعث الله راية من المشرق من نصرها نصره الله ومن خذلها خذله الله يأتو رجلاً اسمه كاسمي فيوله أمرهم فيؤتيه الله وينصره )[6]

وفي هذا كفاية لطالب الحق وما يزيد الظالمين إلا خسارا .

المناقشة الثالثة

لو تنزلنا وقبلنا بمبدأ السفارة ( الرسالة ) من قبل الإمام المهدي (ع) فإننا نجد انه باجمعهم كانوا من أصحاب الإمام الهادي أو العسكري (ع) أو أنهم اشتهروا باجمعهم بالفضل والورع ولم يكن احد منهم ذا حال مجهول أو نسب ضائع ….. أما صاحب الدعوة الحالية فأنه يعلن فقدان نسبه الجد الرابع ويزعم إن هذا دليل على انتسابه للإمام المهدي عج ولا دليل …. انتهى كلامه

ج// ولرد هذه المناقشة يحسن بنا أن نطلع على رأي السيد الشهيد الصدر في موسعته المهدوية حيث يقول ( ….. والمهدي أولاً أن يتبع سنة الإسلام وخاصة إذا قلنا بأن المعصوم لا يترك المستحب ولا يفعل المكروه مهما أمكن والتزامنا بعصمة المهدي (ع) كما هو الصحيح فيتعين أن يكون متزوج ….مع هذا التصور وأمكن أن التصور له كل جليل أو فيه أكثر الجبال  458 ذرية متجددة تتكاثر بمرور الزمن ولكنها تجهل بالمرة بأنها من نسل الإمام المهدي (ع) )[7]

وكذلك توجد روايات كثيرة تثبت الذرية وخصوصاً روايات المهديين (ع) والذين هم من صلب الإمام (ع) كما نصت عليه أخبار أهل البيت (ع) وأول هؤلاء المهديين هو موجود قبل ظهور الإمام (ع) وأصبحت هذه الروايات بفضل السيد احمد الحسن (ع) أولهم وسيدهم من الأمور المسلمة التي لا يستطيع احد أن ينكرها أو يماري فيها . أضف إلى ذلك السلب المجمع عليه ، بحيث ليس هناك في الساحة من هو مقطوع النسب من الشخصيات التي تدعي النيابة عن الإمام أو ما شاكل .

إذن فانطباقها على شخص السيد احمد الحسن (ع) ممكن بل ومتعين أيضاً ، وقد تحدى السيد احمد (ع) أي شخص أن يرجع نسب السيد إلى أي عشيرة ، وكذلك فان دعوته ليست ببدعة من الدعوات الإلهية السابقة . فان للقائم (ع) سنة من موسى (ع) وعيسى (ع) والأنبياء السابقين (ع) (سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلُ وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً) (الأحزاب:62) فان موسى (ع) كان غير معروف النسب ، وكان الناس يدعونه بناً لفرعون ، وكذلك عيسى (ع) قد اتهموه بابشع التهم ، وهذا لا يخفى على كل متتبع . وان الحديث الذي ننقله لك في الرد على المناقشة السابقة خير دليل فقد وصف الإمام الباقر (ع) للعبد الذي يبعثه الله بأنه خامل الأصل والحر تكيفه الإشارة .

المناقشة الرابعة ص21-22

إن السيرة المشهورة للإمام المهدي (ع) في السفارة انه كان يرسل السفراء بأجمعهم من بغداد وهي عاصمة الدولة آنذاك بما فيها من مزايا ايجابية ……. أما صاحب الدعوة الحالية فإننا نجد إنها تنطلق من طرف العراق . وهذا له عدة مدلولات هي .

1. مخالفاتها  للسيرة المهدوية السابقة بدون أي إشعار سابق من قبل صاحب الدعوة ( الإمام المهدي -ع-)

2. صعوبة انتشار الدعوة وتوقعها في البعثة التي بدأت فيها واكثر من خمس سنوات

 

ج// ولرد هذه المناقشة الغريبة العجيبة أقول

انه لم يرد نبأ في سيرة أهل البيت عن الرسول (ص) والإمام علي (ع) عندما أوصى خلافته من بعده أكد على مناطق تبليغهم ، فلم يرد أن حدد الأدلة على إمامة الإمام الصادق (ع) مثلاً تبليغه في الكوفة ، والإمام الكاظم (ع) في منطقة بغداد مثلاً ، وكذلك فان اعتراضه هذا قد طرحه اليهود على دعوة الرسول محمد (ص) ، والله يعلم حيث يضع رسالاته عندما انطلقت من مكة فراجع علة بناء المدينة المنورة ، قد كان سبب بناؤها هو لغرض استقبال خاتم الأنبياء محمد (ص) ، وعندما خرج كذبوه ، ولم يؤمنوا بدعوته . لأنها خرجت من مكة بحسب أهوائهم ، وما الشعار الذي تريده بعد قول أمير المؤمنين (ع) والإمام الصادق (ع) (ألا إن أولهم من البصرة) أضف إلى ذلك إن دعوة رسول الله (ص) استمرت ثلاثة عشر سنة في مكة ولم يخرج معه منها أكثر من سبعين نفر فهل يدل ذلك على تقوقع دعوة الرسول محمد (ص) ، وكذلك أضف إلى معلومات القارئ إن دعوة السيد احمد الحسن (ع) قد بدأت في مدينة النجف الأشرف ، وكدليل نقمه للقارئ على كذب هذا الادعاء هو إن حسينية الأنصار في البصرة قد بنيت منذ فترة قليلة ، ولم يكتمل بناها إلى حد الآن

 

  • ادعوكم الى اقرار حاكمية الله، و رفض حاكمية الناس، ادعوكم الى طاعة الله ونبذ طاعة الشيطان و من ينظر لطاعته من العلماء (غير العاملين ). ادعوكم الى مخافة الله و إقرار حاكميته والاعتراف بها ونبذ ما سواها بدون حساب للواقع السياسي الذي تفرضه امريكا. ادعوكم الى نبذ الباطل و ان وافق اهواءكم، ادعوكم الى اقرار الحق و اتباع الحق وان كان خاليا مما تواضع عليه اهل الدنيا. اقبلوا على مرارة الحق فأن في الدواء المر شفاء الداء العضال، اقبلوا على الحق الذي لايبقي لكم من صديق، اقبلوا على الحق و النور وانتم لاتريدون إلا الله سبحانه و الاخرة بعيدا عن زخرف الدنيا و ظلمتها .
    الإمام أحمد الحسن اليماني خطاب الحج
  • ادعوكم ايها الناس ان تنقذوا انفسكم من فتنة هؤلاء العلماء غير العاملين الضالين المضلين تدبروا حال الأمم التي سبقتكم هل تجدون ان العلماء غير العاملين نصروا نبياً من الأنبياء أو وصياً من الأوصياء فلا تعيدوا الكرة وتتبعون هؤلاء العلماء غير العاملين، وتحاربون وصي الأمام المهدي ، كما اتبعت الأمم التي سبقتكم العلماء غير العاملين ، وحاربت الأوصياء والأنبياء المرسلين أنصفوا أنفسكم ولو مرة ، وجهوا لها هذا السؤال ، هل سألتم رسول الله(ص) والأئمة عن علماء اخر الزمان قبل أن تسألوا علماء اخر الزمان عن وصي الأمام المهدي هل سألتم القرآن عن العلماء اذا بعث نبي او وصي ماذا يكون موقفهم الذي لايتبدل ؟
    الإمام أحمد الحسن اليماني خطاب الحج
  • وأوصيكم أن توصلوا الحق لطلابه برفق ورحمة وعطف فأنتم تحملون لهم طعام السماء فلا تتبعوا صدقاتكم بالمن والأذى: ﴿يأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُبْطِلُواْ صَدَقَاتِكُم بِالْمَنِّ وَالأذَى﴾، فإن لم يكن لكم في هدايتهم حاجة فلتكن لكم في أن تكونوا عوناً لنا في عرصات القيامة حاجة كونوا ممن يفاخر بهم الجليل ملائكته. أعينونا بعلم وعمل وإخلاص وإصلاح ذات بينكم، كونوا خير أمة أخرجت للناس، وإن لم يكن أصحاب الكهف فكونوا أنتم لمن قبلكم ومن يأتي بعدكم عجباً.
    الإمام أحمد الحسن اليماني كتاب الجواب المنير الجزء الثالث
  • 1
  • 2