raya

فهرس المقال

الخاتمة

ويتحصل مما مضى أن إنكاره – حازم السعدي- هو إنكار للرسالة المحمدية وإنكار للائمة (ع) . لأن الأدلة التي استدل بها السيد احمد الحسن هي أدلة الرسول (ص) والأئمة ، جاء بالقرآن الكريم ، وحديث الأنبياء والأئمة ، والإخبارات الغيبية ، وإظهار الإعجاز بنوعيه العلمي والمادي ... الخ .

وأخيراً انصح محمود الحسني أن يضع شخص يفقه شيء ، ويعي ما يقول ، لا أن يضع من ينكر دين الله جملة وتفصيلا ، ويعلن كفره لكل من طالع كلامه بإنصاف ، فهو من قوم لا يميزون بين الناقة والجمل ، وان كان قد سب الأنصار ووصفهم بالغباوة فنحن لا نقول عن من سار على دربكم أغبياء ، ولكنهم أناس مغرر بهم فقد أوهمتموهم انكم على المحجة البيضاء والصراط المستقيم ، وخدعتموهم بألفاظ وعبارات ، وعما قريب ستكشف الحقيقة كلها ، وقد كشفت حقيقتك وبان زيفك . فنسأل الله لهم الهداية ، لم احب أن يدخل في درب آل محمد (ع) أما من أنكرهم في الذر الأول فـ

( لَوْ أَنْفَقْتَ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعاً مَا أَلَّفْتَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ )[72] .

وفي الختام أقول للسيد محمود الحسني الصرخي اللهم اشهد بانا بلغناه ولكنه اغلق الباب وبعثنا له رسائل الهداية ومنعها منه وكلاءه ، ونقول للناس اللهم اشهد بانا عرفناهم حجر العثرة الذي يسد باب الملكوت ، ويمنع الماء أن يخلص إلى الزرع كما قال عيسى بن مريم (ع) ، فالحمد لله على كثير نعمائه وبلائه ، اللهم ما بنا من نعمة فمنك لا اله إلا أنت سبحانك إني من الظالمين .

والحمد لله وحده ، الحمد لله وحده

الحمد لله وحده

  • وأوصيكم أن توصلوا الحق لطلابه برفق ورحمة وعطف فأنتم تحملون لهم طعام السماء فلا تتبعوا صدقاتكم بالمن والأذى: ﴿يأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُبْطِلُواْ صَدَقَاتِكُم بِالْمَنِّ وَالأذَى﴾، فإن لم يكن لكم في هدايتهم حاجة فلتكن لكم في أن تكونوا عوناً لنا في عرصات القيامة حاجة كونوا ممن يفاخر بهم الجليل ملائكته. أعينونا بعلم وعمل وإخلاص وإصلاح ذات بينكم، كونوا خير أمة أخرجت للناس، وإن لم يكن أصحاب الكهف فكونوا أنتم لمن قبلكم ومن يأتي بعدكم عجباً.
    الإمام أحمد الحسن اليماني كتاب الجواب المنير الجزء الثالث
  • علي صلوات الله عليه نصر رسول الله محمد (ص) في أول بعثته فكان أول المؤمنين ثم وهو شاب صغير في العمر قدم حياته قربانا بين يدي الله سبحانه وفي كل مرة يخرج بجرح أو جروح مميتة ولكنها لا تثنيه أن يتقدم للموت مرة أخرى، قدم عبادة وإخلاصا، تصدق بكل ما يملك، بخاتمه، وبطعامه وهو صائم، وما كان ليعلم به احد لولا أن الله أنزل قرآنا يذكر فعله، كان علي صلوات الله عليه يخفي بكائه بين يدي الله سبحانه حتى على فاطمة صلوات الله عليها، علي سحق أناه ولم يطلب أن يذكر فوهبه الله حكما وعلما وفضله على العالمين.
    الإمام أحمد الحسن اليماني رسالة بمناسبة عيد الغدير
  • ادعوكم ايها الناس ان تنقذوا انفسكم من فتنة هؤلاء العلماء غير العاملين الضالين المضلين تدبروا حال الأمم التي سبقتكم هل تجدون ان العلماء غير العاملين نصروا نبياً من الأنبياء أو وصياً من الأوصياء فلا تعيدوا الكرة وتتبعون هؤلاء العلماء غير العاملين، وتحاربون وصي الأمام المهدي ، كما اتبعت الأمم التي سبقتكم العلماء غير العاملين ، وحاربت الأوصياء والأنبياء المرسلين أنصفوا أنفسكم ولو مرة ، وجهوا لها هذا السؤال ، هل سألتم رسول الله(ص) والأئمة عن علماء اخر الزمان قبل أن تسألوا علماء اخر الزمان عن وصي الأمام المهدي هل سألتم القرآن عن العلماء اذا بعث نبي او وصي ماذا يكون موقفهم الذي لايتبدل ؟
    الإمام أحمد الحسن اليماني خطاب الحج
  • 1
  • 2