raya

س : السلام عليكم

أنا عراقي في المهجر هي المانيا وميونخ بالتحديد.

 

قد قرأت بعض الذي ذكرت ولكن كيف التصديق وقد سمعنا إن للمهدي عجل الله فرجه الشريف هناك الكثير من الناس الذين يدعون بأنهم رسل المهدي (ع) وهم ليسوا إلا كذابين آسف أنا لا أقصدك .

 

ولكن كيف اصدق وكيف اعلم بك وأنت ها قد قلت بأنك تعلمت علم من علم الإمام المهدي . سؤالي هل تستطيع أن تلتقي بي . واقسم باني خائف لأني أريد الآخرة ولا أريد الدنيا فبالله عليك قربني من الإمام المهدي ولك السلام.

 

طارق الأنصاري

ربيع الثاني 1426 هـ . ق

ج : بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين.

 

أخي وجود الباطل لا يدل على بطلان الحق ، فوجود مسيلمة الكذاب (لع) لا يدل على بطلان محمد (ص) ، اغتسل وصم ثلاثة أيام وأدعو بهذا الدعاء …(الدعاء الموجود في جواب س 14).

 

وأسال الله أن يهديك سواء السبيل ، وان يريك الحق حقاً ويرزقك اتباعه ، ويريك الباطل باطلاً ويرزقك اجتنابه .

 

أحمد الحسن

جمادي الأول 1426 هـ .ق


لإرسال أسئلتكم للإمام أحمد الحسن ع تابع الرابط التالي : من هنـــــــــا

  • ادعوكم ايها الناس ان تنقذوا انفسكم من فتنة هؤلاء العلماء غير العاملين الضالين المضلين تدبروا حال الأمم التي سبقتكم هل تجدون ان العلماء غير العاملين نصروا نبياً من الأنبياء أو وصياً من الأوصياء فلا تعيدوا الكرة وتتبعون هؤلاء العلماء غير العاملين، وتحاربون وصي الأمام المهدي ، كما اتبعت الأمم التي سبقتكم العلماء غير العاملين ، وحاربت الأوصياء والأنبياء المرسلين أنصفوا أنفسكم ولو مرة ، وجهوا لها هذا السؤال ، هل سألتم رسول الله(ص) والأئمة عن علماء اخر الزمان قبل أن تسألوا علماء اخر الزمان عن وصي الأمام المهدي هل سألتم القرآن عن العلماء اذا بعث نبي او وصي ماذا يكون موقفهم الذي لايتبدل ؟
    الإمام أحمد الحسن اليماني خطاب الحج
  • اسأل نفسك وليسأل كل منصف نفسه السؤال الحتمي بعد معرفة ما روي في كتب المسلمين أن رسول الله محمداً (ص) عندما مرض بمرض الموت طلب ورقة وقلم ليكتب كتاباً وصفه رسول الله محمد (ص) بأنه كتاب يعصم الأمة التي تتمسك به من الضلال إلى يوم القيامة، فمنعه عمر وجماعة معه من كتابة هذا الكتاب في حادثة رزية الخميس المعروفة، فالسؤال هو: هل يقبل أحد أن يتهم رسول الله محمداً (ص) أنه قصَّر في كتابة هذا الكتاب المهم والذي يعصم الأمة من الضلال بعد أن كانت عنده فرصة لأيام قبل وفاته يوم الاثنين ليكتبه ؟
    الإمام أحمد الحسن اليماني الوصية المقدسة الكتاب العاصم من الضلال
  • رجائي أن شيعة آل محمد (ع) يصطفون تحت هذه الراية فهي راية الحق الوحيدة البارزة، والمنادية بالحق، الراية الوحيدة التي لم تداهن ولم تدخل فيما دخل فيه أهل الباطل، ومُخطأ من شيعة آل محمد (ص) من يُعوِل على هؤلاء الذين أيديهم صفرات من الدليل سواء الشرعي أم العقلي على مايدعون من وجوب تقليد ونيابة، مُخطأ من يُعوِل على هؤلاء الذين لايثقون ببعضهم بعضا وكل واحد منهم اخذ مجموعة من شيعة آل محمد (ص) وحزَّبَهم لنفسه دون أن ينصبه الله، حتى فرقوا شيعة آل محمد (ع) شيعا وجعلوهم لايكادون يلتقون حتى في تحديد يومي العيدين...
    الإمام أحمد الحسن اليماني رسالة بمناسبة عيد الغدير
  • 1
  • 2